أزمة الدّواء على طاولة اجتماع اليوم برئاسة رئيس الجمهورية

السياسة الدوائية ومستقبلها مرتبطان ارتباطا وثيقًا بالتزام المصرف المركزي الدعم

ترأس رئيس الجمهوريّة اجتماعاً بعد ظهر اليوم بحضور رئيس حكومة تصريف الأعمال “حسان دياب” ووزير الصحة “حمد حسن”، ويضم نقيب الصيادلة “غسان الأمين” وممثلين عن شركات الأدوية العالمية في لبنان ومستوردي الأدوية وشركات تصنيع الأدوية، وذلك للبحث في موضوع حل أزمة الدواء بعد القرار برفع الدعم عن 75% من الأدوية.

واتّفق المجتمعون على ضرورة التزام مصرف لبنان بجدولة المستحقات لصالح الشركات المستوردة ومن ضمنها المواد الأولية للصناعة المحلية المتراكمة منذ بداية 2021.
واعتبر المشاركون أنّ السياسة الدوائية ومستقبلها مرتبطان ارتباطا وثيقًا بالتزام المصرف المركزي الدعم بقيمة 50 مليون دولار شهرياً، معتبرين أنّ الصناعة الدوائية المحلية وتفعيلها ضرورة ملحة في أبعادها الوطنية والاقتصادية ضمن سياق اعتماد نهج الاقتصاد المنتج.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى