إليكم عناوين الصحف اللّبنانيّة ليوم الإثنين

أزمة الكهرباء مستمرة والفاتورة تهلك جيوب المواطنين

جريدة الأنباء الالكترونيّة:

. مواجهة بين جدّية التحقيق وبين الخشية من لفلفة انفجار المرفأ.. والحكومة طيّ الغيب.
قضية إنفجار المرفأ تتقدم على ما عداها في ظل غياب أي بوادر للحل على الصعيد الحكومي. قاضي التحقيق العدلي طارق بيطار يستمع اليوم الى مدير المخابرات الأسبق العميد كميل ضاهر، فيما يمثل أمامه غدا الثلاثاء العميد الركن جودت عويدات، هذا في وقت لا يزال موضوع رفع الحصانات عن نواب وقادة أمنيين محل أخذ ورد، مقابل موقف حاسم جدده رئيس الحزب التقدمي الإشتراكي وليد جنبلاط مؤكدا الوقوف مع التحقيق اللبناني في جريمة انفجار مرفأ بيروت بالمستوى نفسه الذي وقف فيه غالبية اللبنانيين مع التحقيق الدولي في قضية اغتيال الشهيد رفيق الحريري.
مصادر قانونية أبدت عبر “الأنباء” الالكترونية خشيتها من ان يكون ما يجري في معرض تمييع قضية رفع الحصانة وبالتالي إمتصاص نقمة أهالي الضحايا عشية الذكرى الأولى للانفجار. وتساءلت المصادر ما اذا كانت كل مرجعية ستقوم بحماية وزير او نائب.
وأعربت المصادر القانونية عن خشيتها من تحميل مسؤولية ما لشخصية ليس لها مرجعية تحميها “لتقديمها كبش فداء”.

. الكهرباء: انقطاعها “يحرق” القلوب وبقاؤها “يلهب” الجيوب.
تشكّل “الكهرباء” في لبنان واحدة من أبرز مفارقات الإنهيار. فعدا عن ماضيها “البشع” المثقل بـ 43 مليار دولار من الديون، فإن حاضرها كلف الأسر في شهر حزيران الفائت ما لا يقل عن 330 مليار ليرة، ومبلغاً قد يكون أكبر لقطاع الأعمال.
ارتفاع هذه الفاتورة تدريجياً في الأشهر المقبلة بالتزامن مع تراجع التغذية من المولدات وكهرباء الدولة على حد سواء. فكلفة الكيلواط/ساعة المحددة بـ1400 ليرة كانت محتسبة على أساس متوسط سعر صفيحة المازوت بـ 35,200 ليرة، وبسعر صرف للدولار على أساس 15 الف ليرة. أما بالنسبة لشهر تموز الحالي فان متوسط سعر صفيحة المازوت لن يقل عن 55,500 ليرة، وسعر الصرف سيكون بحدود 20 ألف ليرة. وعليه فمن المتوقع أن يكون سعر الكيلواط/ساعة للمولدات أكثر من 2000 ليرة بدلاً من 1400 ليرة. الأمر الذي يرفع متوسط إستهلاك الأسر إلى 350 ألف ليرة بدلاً من 250 ألفاً للإشتراك، و800 ألف ليرة للإشتراك المقطوع.

. سعر الدولار مُضخَّم… كم يجب أن يبلغ؟
تتدهور الليرة اللبنانية يوماً بعد يوم من دون سقوف. وبعدما تخطت الحاجز النفسي الأول، 10 آلاف ليرة، تبعه الحاجز الثاني 15 ألفاً، ها هي تستعد لتخطي الحاجز الثالث أي الـ 20 الفاً.
في هذا السياق، يقول الاكاديمي والخبير الاقتصادي د. بيار الخوري انّ الدولار فقد اتصاله بالعناصر الاقتصادية، وليس المقصود هنا انّ الوضع الاقتصادي جيد والليرة تتدهور إنما نحن نعاني سيطرة مراكز مالية كبرى تتواجد في اكثر من منطقة تتحكّم بسعر الصرف، فهي تؤدي الدور البديل المنوط بالمصرف المركزي في سوق الصرف، وفي غيابه وغياب اي حوكمة للأسعار باتت المافيات تسيطر على المناطق التي تعاني اختناقات في العرض والطلب.
وأكد الخوري انّ الأسعار المتداولة للدولار في السوق السوداء ليست منطقية، إذ بالاستناد الى نظرية تعادل القوة الشرائية يجب ان يكون سعر الصرف الحقيقي 8000 ليرة للدولار، بدليل أنه إذا قمنا بقياس التضخم في اميركا منذ العام 1992 حتى اليوم ومقارنته بالتضخم في لبنان خلال الفترة نفسها يتبيّن النتيجة نفسها، حتى كبار الاقتصاديين يرجّحون انّ سعر الصرف الحقيقي لليرة يجب ان يتراوح بين 7000 و8000 ليرة، بعدما كان في العام 2020 في حدود الـ 6000 ليرة مقابل الدولار.

. جعجع: الأكثرية النيابية تخوض معركة نهاية الدولة.
اعلن رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، في تصريح لـ”النهار”، مضي كتلة “الجمهورية القوية” الى النهاية ومن دون أي تردد في موقفها الرافض للتريث في رفع الحصانات في ملف تفجير مرفأ بيروت”. وقال: “امام جريمة بهذا الحجم أدت الى اكثر من 200 شهيد وستة الاف جريح وتضرر وتهديم عشرات الاف المنازل وضرر معنوي هائل لحق بكل لبناني في كل منطقة، يجب على الأقل الا نعرقل عمل المحقق العدلي الذي لديه صلاحيات واسعة جدا. كلنا نردد ببغائيا بدنا الحقيقة، كيف سنعرف الحقيقة اذا كنا لن ندع المحقق العدلي يقوم بعمله؟ بدأ البعض يتحدث عن ذرائع وحجج منها انتقائية التحقيق. لماذا لا تتركون المحقق وتنتظروه لنرى ماذا سيحصل؟ انا اريد ان اذكر الجميع ان قاضي التحقيق اذا كان لديه شك واحد في المئة في مسؤولية أي شخص فيمكنه ويجب ان يوقفه.

. عبدالله: نؤيد رفع الحصانات عن الجميع
أكد عضو “اللقاء الديمقراطي” النائب بلال عبد الله، أن الحزب التقدمي الاشتراكي و”اللقاء” مع كل خطوة من شأنها الوصول للحقيقة بملف انفجار مرفأ بيروت من دون تحفظ، مؤكداً تأييده رفع الحصانات عن جميع المسؤولين وليس فقط مَن طلب رفع الحصانة عنهم قاضي التحقيق، وبالتحديد كل من هم في المواقع المرتبطة بملف المرفأ من الرئاسات المعنية كافة إلى المسؤولين السياسيين، الإداريين والأجهزة الأمنية والقضائية.

. امتحانات الثانوية العامّة قائمة… حتى ربع الساعة الأخير.
تُجري وزارة التربية امتحانات الثانوية العامة. الجلسة الأخيرة للجنة التربية النيابية، الأسبوع الماضي، عُقدت خصيصاً للتأكيد على إجراء الاستحقاق في موعده في 26 الجاري، ودعم إصرار الوزارة على تنظيمه بموافقة هيئة التنسيق النقابية ومشاركة التفتيش التربوي.
لكن لم تمض ساعات كثيرة حتى خرجت أصوات طالبية، ومنها «اتحاد طلاب 2020»، ليناشد مساواة ممتحني الثانوية العامة بفروعها الأربعة ومرشحي الامتحانات الرسمية المهنية بتلامذة «البريفيه»، على قاعدة أن «الظروف الموضوعية واحدة للجميع»، وبسبب «انقطاع البنزين والكهرباء والإنترنت وعدم الجاهزية التربوية والاستعداد العملي للامتحان، وتفشي المتحوّر الهندي»، مطالباً الجهات المانحة ولا سيما منظمة «يونيسف» بوقف التمويل الخاص بالامتحانات. فيما اقترح رئيس «اللجنة الطالبية»، عمر الحوت، إجراء امتحانات رسمية «لمن يحتاج إلى الشهادة بداعي السفر أو المدرسة الحربية على غرار أصحاب الطلبات الحرة، وهؤلاء لا يتجاوز عددهم الـ 1500، وأن يُرفّع الآخرون، وعددهم نحو 38 ألفاً بإفادات كما حصل في البريفيه». وتتجه اللجنة إلى تنظيم تحركات ميدانية يشارك فيها طلاب وأهالٍ هذا الأسبوع. بالتزامن مع حملات على وسائل التواصل الاجتماعي.

صحيفة الجمهوريّة:

. هذا ما أوضحته مصادر “بيت الوسط” لـ”الجمهورية”… و”فرصة أخيرة للإنقاذ”؟
أشارت بعض المعلومات مساء السبت الماضي الى انّ الحريري سيقدم تشكيلة وزارية لعون خلال هذا الأسبوع واصفةً ايّاها بالفرصة الأخيرة لكن مصادر «بيت الوسط» لم تؤكد لـ«الجمهورية» هذه الرواية.

. تشكيلة “رفع عتب” قبل الإعتذار الا إذا…
علمت «الجمهورية» انّ الرئيس المكلّف سعد الحريري سيزور اليوم، على الارجح، رئيس الجمهورية ميشال عون في قصر بعبدا وسيسلمه تشكيلة وزارية جديدة، يُتوقّع ان تكون كناية عن تشكيلة رفع عتب او تبرئة ذمة قبل الإعتذار، أللهم الا اذا فاجأ عون الرئيس المكلف بالموافقة عليها او باعتبارها صالحة للنقاش.

. إلى القاهرة… لقاء مُرتقب سيمُدّ الحريري بـ”جرعة دعم معنوية”!
تحدثت معلومات عن انّ الرئيس المكلّف في صدد تقديم تشكيلة حكومية جديدة لرئيس الجمهورية ميشال عون هذا الأسبوع. ولكن يستبعد ان يُقدم على الاعتذار وحتى على تقديم تشكيلة في الوقت الذي أعلن فيه عن اجتماع مرتقب للحريري مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ومعلوم انّ القاهرة على غرار موسكو تشجعه على الاستمرار في مهمته لا الاعتذار، ولا شك في انّ هذا اللقاء سيمُدّ الحريري بجرعة دعم معنوية في اللحظة التي تحوّل فيها الملف اللبناني أولوية دولية في سياق مشاورات غربية وعربية مفتوحة ترمي إلى منع اي انفجار اجتماعي وتوفير المساعدات الانسانية اللازمة وفتح الباب لتأليف الحكومة.

. “المواجهة” ستشتد بين القاضي البيطار والمدعوين الى التحقيق! 
تصدّر موضوع رفع الحصانات كل العناوين السياسية في اعتبار انه يناقش نيابياً على وقع تصعيد ميداني لأهالي شهداء المرفأ مع اقتراب موعد الذكرى السنوية الأولى لانفجار 4 آب، ووفق معلومات “الجمهورية” من مصدر رفيع فإنّ المواجهة ستشتد في الايام المقبلة بين المحقق العدلي القاضي طارق البيطار والمدعوين الى التحقيق.

. 12 تموز: لن نسامح
اليوم 12 تموز، ذكرى تفجير دولة الرئيس الياس المر، رئيس مؤسسة الانتربول، يوم كان نائباً لرئيس مجلس الوزراء ووزيراً للدفاع. قرّر الياس المر أن ينسى وأن يسامح، ورمى ذلك اليوم المشؤوم خلفه، وعينه على المستقبل.سامح على محاولة اغتياله، لكنّه، كما كل لبناني حرّ، لن يسامح من يحاول اغتيال وطنٍ وشعبٍ بأسره، وتدميره بسياسات أدّت إلى انحلال الدولة وسقوط مؤسساتها ودورها، وانهيار الأمن الاجتماعي بانهيار الاقتصاد والنظام المالي والمصرفي، والسطو على أموال اللبنانيين وإفقارهم وإذلالهم.

. الفاتيكان: لبنان لن يدفع الثمن
الزيارة التي قامت بها السفيرتان الاميركية والفرنسية المعتمدتان في لبنان الى السعودية سابقة غير مألوفة في العمل الديبلوماسي، إلّا أنّ الواقع يشير الى خطورة الوضع في لبنان، الذي يشهد انهيار مؤسساته بشكل متسارع ومتتالي، وحيث لم يبقَ الكثير من الوقت امام زوال الدولة بكاملها. وتنقسم آراء المهتمين بالملف اللبناني على المستوى الدولي الى فئتين: الفئة الاولى مقتنعة بوجوب ترك لبنان فريسة الانهيار الكبير والكامل، ما سيفتح الطريق امام إعادة بناء الدولة ومؤسساتها على اسس جديدة ووفق خطة تغيير شامل، ويُقال انّ المانيا اقرب الى هذه الفئة. اما الفئة الثانية، وان كانت لا تعارض التوجّه الداعي الى وجوب اقتلاع كل هذا الفساد والاهتراء وذهنية المصالح الخاصة، إلّا أنّها تبدي خشيتها من ان تؤدي الفوضى الشاملة، التي ستصاحب التحلّل الكامل لمؤسسات الدولة، الى نجاح «حزب الله» في استثمار هذا الوضع لصالح تعزيز حضوره اكثر. وتبدو فرنسا من أنصار هذا التوجّه.
هذا في وقت ادار الفاتيكان محركاته الديبلوماسية، حاملاً الملف اللبناني والمخاطر الوجودية التي تهدّده. فالكرسي الرسولي الذي يدرك جيداً خطورة المرحلة التي يمرّ فيها الشرق الاوسط، حيث يُعمل على اعادة تشكيل خارطة النفوذ السياسي واعادة تكوين الانظمة، بات على قناعة بأنّ الازمات الخطيرة التي تعصر بلبنان وتعصف بركائز دولته، قد تدفع بالقوى الكبرى لأن تجعله ثمناً لصفقات اعادة ترتيب المنطقة، وبالتالي فإنّ الفاتيكان سيفعل ما بوسعه لحماية لبنان من اي تسويات قد تُعقد على حسابه. وعدا تأثيره القوي في اوروبا، فإنّ الفاتيكان يحضّر الملف اللبناني لطرحه بالشكل المطلوب في واشنطن، والعمل على انتزاع الالتزامات الواضحة، وهو ما لن يقتصر على الدوائر الفاتيكانية فقط، بل سيشارك فيه مباشرة رأس الكنيسة الكاثوليكية البابا فرنسيس مع الرئيس الاميركي جو بايدن.

صحيفة نداء الوطن:

. الراعي “يحشر” الحريري: التكليف ليس أبدياً.
أوكل البطريرك الماروني بشارة الراعي أمر اللبنانيين كلهم إلى “العدالة الإلهية”، مذكّراً “المسؤولين في الدولة بأنهم انتدبوا من الشعب من أجل توفير الخير العام وخير كل مواطن، لا لخدمة خيرهم الخاص ومصالحهم على حساب الدولة والشعب. وهو إن صوّب على مسؤولية رئيس الجمهورية ميشال عون في تعطيل التشكيل انطلاقاً من أنّ “عبارة الاتفاق مع الرئيس المكلف (في الدستور) لا تعني تعطيل التشكيلات المقدّمة”، غير أنه “حشر” بشكل أخصّ الرئيس المكلف سعد الحريري بضرورة حسم قراره بين التأليف والاعتذار، حين شدد في عظته أمس على أنّ “التكليف لا يعني تكليفاً أبدياً من دون تأليف”.

.تحسّن طفيف في معمــل دير عمار: العمل بثلث طاقته الإنتــاجية بعد توقف كامل.
بعد أن كان قد توقّف معمل دير عمار عن العمل والإنتاج بالكامل؛ من المنتظر أن يعود معمل إلى العمل بثلث طاقته الإنتاجية بعد وصول باخرة فيول كانت مقررة منذ قرار صرف 200 مليون دولار كسلفة لصالح كهرباء لبنان، وقد أفرغت هذه الباخرة نصف حمولتها في معمل الزهراني والنصف الآخر في معمل دير عمار. وفي معلومات خاصة بـ نداء الوطن فقد “بدأ العمل منذ يومين على ربط معمل دير عمار بالشبكة وتحمية الماكينات ليتم العمل عبر ماكينتين في حين أن هناك ماكينة ثالثة بحاجة إلى صيانة وتعمل شركة مختصة على حل المشكلة. وستوفّر هذه الباخرة الفيول لتشغيل المعمل بحدود 30 في المئة تقريباً.

. زحلة بين بداية الأسبوع ونهايته… مشهدان من مدينتين مختلفتين
“زحلة فنزويلا من الإثنين للجمعة، ولاس فيغاس السبت والأحد”. الوصف يبدو دقيقاً الى حدّ بعيد، إذا ما قورنت حالة الركود الكبيرة التي تعانيها الأسواق والمؤسسات التجارية بمعظم أيام الاسبوع، بحيث يبدو الوسط التجاري كمنطقة مهجورة في ساعات الدوام العادية، بمقابل حجم الإقبال على مقاهي المدينة وحاناتها ومطاعمها وخصوصاً في نهاية الأسبوع.”

. بينيت: لبنان ينهار بسبب إيران
تحذيرات إسرائيليّة: “الحرب الثالثة” مسألة وقت!
تتوالى المواقف الإسرائيلية حول لبنان وأزمته التي باتت مادة تستخدمها القوى الإقليمية بحسب ما تقتضيه مصالحها الجيوسياسية، مستغلّةً معاناة اللبنانيين نتيجة سياسات فاشلة للمنظومة الحاكمة الفاسدة. وقال بينيت: “الدولة اللبنانية على حافة الإنهيار مثلها مثل كلّ الدول التي تستولي عليها إيران، وهذه المرّة المواطنون اللبنانيون يدفعون الثمن، ويجب الفهم أن اللبنانيين يدفعون ثمناً باهظاً بسبب استيلاء إيران على دولتهم”، موضحاً أنه ووزيرَيْ الخارجية يائير لابيد والدفاع بيني غانتس يتابعون الوضع في لبنان عن كثب، محذّراً أيضاً من أن إسرائيل “ستبقى على أهبّة الإستعداد”.
ورأى المسؤول الأمني الإسرائيلي أن “إيران و”حزب الله” يعملان على توسيع موطئ قدم في الدولة”، معتبراً أن “حرب لبنان الثالثة هي مسألة وقت”.

. واشنطن قلقة من تهديد “المتحوّرات” للإنتعاش الإقتصادي.
عبّرت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين من البندقية أمس عن قلق واشنطن الكبير من تهديد متحوّرات الفيروس التاجي لإنتعاش الإقتصاد العالمي، مشيرة الى قلقهم في شأن المتحوّرة “دلتا” ومتحوّرات أخرى قد تظهر وتُهدّد الإنتعاش”، مضيفةً الى ان الاقتصاد عالمي مترابط، فما يحصل في أي جزء من العالم يؤثر على الدول الأخرى. وحذّرت من أن المتحوّرات “تُشكّل تهديداً للعالم بأسره”، داعيةً إلى “العمل معاً لتسريع عملية التلقيح وتحديد هدف تطعيم 70 في المئة من سكان العالم العام المقبل”. واعتبرت أنّه “علينا بذل المزيد وأن نكون أكثر فاعلية”، بخصوص اللقاحات.

.الكهرباء… الأزمة مفتوحة والعتمة مستمرّة!
مئات المليارات اقتطعت الشهر الماضي من جيوب العائلات لتأمين الحد الأدنى من الكهرباء. فارتفاع سعر الكيلواط على إشتراك 5 أمبير ما بين 250 و300 ألف ليرة، وارتفاع الإشتراك المقطوع إلى ما بين 500 و600 ألف ليرة، أرقام الخيالية محتسبة على أساس 35 ألف ليرة لصفيحة المازوت و15 ألفاً لسعر صرف الدولار، وسترتفع أكثر هذا الشهر. حيث ان متوسط سعر صفيحة المازوت لن يتدنى في تموز عن 55 ألف ليرة، فيما سعر الدولار سيبقى بحدود 20 ألفاً أو حتى اكثر. هذا الواقع سيفرض نفسه “ضيفاً” ثقيلاً على المواطنين وأصحاب المولدات على حد سواء. فكلفة الزيوت والصيانة والفلاتر التي ترتفع باضطراد والمترافقة مع انقطاع شبه كامل لكهرباء الدولة، ستدفع نحو تقليص ساعات التغذية، فيما المواطنون بدأوا جدياً العودة إلى الوسائل البدائية البديلة عن الإشتراكات. إذ إنه من المستحيل على 70 في المئة من العائلات التي تتقاضى أقل من 2.4 مليون ليرة أن تنفق بين 500 ألف ليرة ومليون ليرة على الإشتراك، في الوقت الذي “تكلّفها وجبة أساسية واحدة من الغذاء في اليوم نحو 71 ألف ليرة، أو ما يعادل 2 مليون و130 ألف ليرة”، بحسب “مرصد الأزمة”.

صحيفة البناء:

. عودة السجال السياسيّ حول المسار الحكوميّ… وسط تفاقم الوضع المعيشيّ وتحرّك السفراء / «القوميّ» يحيي ذكرى استشهاد مؤسسه بافتتاح دار سعاده… وحردان يندّد بالتدخلات الخارجيّة: / حكومة وفق مبادرة برّي حالة طوارئ اقتصاديّة قانون انتخاب لاطائفيّ مجلس مشرقيّ /عاد السجال السياسي حول المسار الحكوميّ.
وسط تقديرات عن تقديم الحريري لتشكيلة حكومية جديدة، قد تكون الأخيرة وتمهّد للاعتذار بين ثلاثي التيار الوطني الحر وتيار المستقبل وحركة أمل، في ظل تراجع الوساطات والمساعي، مع تفاقم الأوضاع المعيشيّة وانهيار متزايد في سعر صرف الليرة، وتراجع تغذية الكهرباء، واستمرار طوابير الانتظار الطويلة أمام محطات البنزين، من دون وجود آفاق لحلحلة مقبلة.
في المقابل، أقام الحزب السوري القومي الاجتماعي احتفال إحياء ذكرى استشهاد مؤسسه أنطون سعاده، مفتتحاً داراً ثقافيّة اجتماعيّة تحمل اسمه في ضهور الشوير، وقد تحدّث في الاحتفال رئيس المجلس الأعلى للحزب النائب أسعد حردان، عارضاً للأوضاع السياسية المحلية والإقليمية، مندداً بالتدخلات الخارجية التي تستند الى عدم قيام المسؤولين اللبنانيين بما ينبغي القيام به لتشكيل الحكومة بعيداً عن الحسابات الطائفية ودuh إلى”تشكيل حكومة تحت سقف الدستور” قائلاً نرى في مبادرة الرئيس نبيه بري مرتكزاً لحوار بنّاء يفضي إلى تشكيل الحكومة بعيداً عن أية حسابات طائفية.

. الخازن: التلفيقات «الإسرائيلية» تنّم عن رغبة مبيّتة للاعتداء على لبنان.
اعتبر عميد المجلس العام الماروني الوزير السابق وديع الخازن في بيان أمس، أن كلام رئيس وزراء العدو «الإسرائيلي» نفتالي بينيت «عن أن الدولة اللبنانية على شفا الانهيار، شأنها شأن الدول التي سيطرت عليها إيران، خطير جداً لأنه يكشف لبنان أمام حرب إسرائيلية جديدة».

. مراد كرّم السفير البرازيلي: كم نحن بحاجة لإشهار السيوف على الفاسدين واللصوص.
اعتبر الوزير السابق حسن مراد أن «واجبنا اليوم أن نقف مع بعضنا ونساعد بعضنا بعضاً، وواجب المغتربين أن يقفوا مع أهلهم ويساعدوا أبناء قراهم كما كانوا دائماً».
كلام مراد جاء خلال تكريم السفير البرازيلي هيرمانو تالز ريبيرو، في ديوان القصر في الخيارة – البقاع الغربي، في حضور رئيس اتحاد بلديات السهل محمد المجذوب ورؤساء بلديات ومخاتير وأبناء الجالية في البرازيل.

. شارك في الملتقى البرلماني الدولي عن فلسطين
هاشم: بالوحدة والمقاومة يتحقّق حلم التحرير والعودة.
أكد عضو كتلة التنمية والتحرير النائب قاسم هاشم، أن «الأرض لا تحرّرها ولا تعيدها القرارات والبيانات والإملاءات والرهانات، فالتجربة علمتنا في لبنان وفلسطين أن الدماء الزكية والإرادة الحرّة ووحدة الموقف تعيد الحق وتزهق الباطل وتبني وطن الحرية والأحرار وتضع حداً للطغيان وتعيد الأمل للشعب الفلسطيني بقيامة دولته على أرضه وعاصمتها القدس الشريف، فالتاريخ يكتب بالحبر القاني وعلى صفحات المجد والعنفوان والصمود». وقال هاشم خلال مشاركته في الملتقى البرلماني الدولي ممثلاً المجلس النيابي، تضامناً مع القضية الفلسطينية بدعوة من المجلس التشريعي الفلسطيني وعبر التطبيقات الالكترونية “نطلّ معكم اليوم لا لنتضامن فحسب بل لنؤكد شراكتنا لشعبنا الفلسطيني في المصير الواحد، فقضية فلسطين ستبقى قضية مركزية لأبناء الأمّة وأحرار العالم الذين يشركونا دائماً كما اليوم.

. جنبلاط جال في بريح والفوّارة: لتنازل الفريقين وتشكيل حكومة تُوقف الانهيار
دعا رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب السابق وليد جنبلاط، إلى «عدم نبش الماضي والنظر إلى المستقبل من خلال التعاون والتعاضد من دون تمييز بين تيار سياسي وآخر، حيث لا قيمة للخلافات السياسية»، مجدداً الدعوة إلى «تنازل الفريقين من أجل تشكيل حكومة تُوقف الانهيار الحاصل والكارثة التي وصلنا إليها»
مواقف جنبلاط جاءت خلال جولة له في بلدتي بريح والفوّارة رافقه فيها رئيس «اللقاء الديموقراطي» النائب تيمور جنبلاط، النائبان نعمة طعمة وبلال عبد الله، النائب المستقيل مروان حمادة، وقد شارك في لقاءي بريح والفوارة النائبان في تكتل «لبنان القوي» فريد البستاني وماريو عون، واعتذر النائب جورج عدوان لأسباب طارئة.

. «الوطني الحرّ»: ليحسم الرئيس المكلّف أمره رأفةً باللبنانيين.
رأت الهيئة السياسية في «التيار الوطني الحرّ» أنه ليس أمراً عادياً ولا طبيعياً أن يُصبح تشكيل الحكومة في لبنان موضوع بحث متنقل بين العواصم، فيما المعني الأول يتجاهل واجبه الدستوري على الرغم من مرور ما يقارب تسعة أشهر على تكليفه»، متسائلةً «إذا كان الوقت المُستنزف لا يكفي لهزّ الضمير، ألا يهزّ الضمير مشهد الناس الخائفين على حياتهم، الواقفين بغضب وقهر أمام المحطات، بحثاً عن الوقود والصيدليات وعن الدواء المفقود؟»

. «التنمية والتحرير»: تشكيل الحكومة هو الحلّ الوحيد للخروج من الأزمات.
شدّدت كتلة التنمية والتحرير على ضرورة تحمّل الجميع مسؤولياتهم لإخراج لبنان من الأزمات الصعبة، معتبرةً أن الحلّ الوحيد هو عبر تشكيل الحكومة.

صحيفة اللّواء:

. ترايسي شمعون: توقّعوا أن نشهد استقالات.
غرّدت سفيرة لبنان السابقة في الأردن ترايسي شمعون، على حسابها عبر “تويتر” كاتبة: “من ضحايا الأزمة الحاليّة موظفو الدولة والعسكريّون الذين باتت رواتبهم بلا قيمة.” وأضافت: “هناك من عمل لسنواتٍ طويلة بانتظار تعويض التقاعد الذي بات، هو الآخر، بلا قيمة”. وتابعت: “توقّعوا أن نشهد استقالات، خصوصاً لأصحاب الكفاءات”. وختمت: “يحتاج الأمر الى تدابير فوريّة بدل انتظار حكومة قد لا تولد قبل أشهر”.

. الإتحاد الأوروبي يبحث الأزمة اللبنانية اليوم.. «ملف العقوبات على الطاولة»
اشار ممثل السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل في حديث للعربية الى ان الاتحاد الأوروبي سيبحث اليوم الأزمة اللبنانية. وقال: “لا أتوقع اتفاقا بين دول الاتحاد الأوروبي بشأن العقوبات على مسؤولين لبنانيين، إلا أن الملف على طاولة التفاوض”. كما لفت الى ان “الوضع في لبنان لم يشهد أي تحسن منذ زيارته الأخيرة”.

. الحجار: تأليف حكومة تنال ثقة الداخل والخارج وإلا الخراب.

. رئاسة الحكومة: ما ورد في «الأخبار» غير صحيح.
صدر بيان المكتب الاعلامي في رئاسة الحكومة، جاء فيه: أوردت صحيفة “الأخبار” أن الرئيس #حسان_دياب طلب استشارة هيئة التشريع والاستشارات في وزارة العدل لإبداء الرأي في طلب الإذن بملاحقة المدير العام لأمن الدولة اللواء أنطوان صليبا”. وأضاف: “إن هذا الخبر غير صحيح، وربما غير بريء في الخلفيات والأهداف”.

. البزري: التفلّت سيضعنا مجدّداً أمام سيناريو سيىء
انتهاك إجراءات الوقاية يرفع إصابات «كورونا»
أعلنت ​وزارة الصحة ​العامة أمس، عن تسجيل 314 إصابة جديدة بفيروس كورونا، أُثبتت مخبرياً منها 279 من المُقيمين و35 إصابة وافدة، ما رفع العدد التراكمي للإصابات إلى 547811، إضافة إلى تسجيل حالتي وفاة جديدتين خلال الساعات الـ24 الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للوفيّات إلى 7875. ورئيس اللجنة الوطنية لإدارة لقاح «كورونا» ​عبد الرحمن البزري​ يحذّر من أنّ «انتهاك إجراءات ​الوقاية​ من فيروس «كورونا» سيضعنا مجدّداً أمام سيناريو سيىء»، عازياً «أسباب ارتفاع عدد ​الإصابات​ مجدداً إلى تراخي المواطنين، وتراجع الإجراءات، إضافة إلى قدوم عدد كبير من المغتربين إلى ​لبنان​ يحملون المتحور «​دلتا​» الذي يملك قدرة كبيرة على الانتشار».

صحيفة النهار:

. البراكس: تحسّن في زحمة الطوابير على محطات البنزين.
رأى عضو نقابة أصحاب محطات ال#محروقات جورج البراكس أنّ هناك “تحسّناً كبيراً في زحمة الطوابير على محطّات المحروقات، وهذا ما بشّرنا به منذ أيّام. ويعود السبب إلى تفريغ الباخرتين اللتين كانتا متوقّفتين في المياه اللبنانية، وتموين المحطّات التابعة لها التي كانت مقفلة، وفتحت أبوابها من جديد، بالإضافة إلى الموافقات المسبقة التي أعطاها مصرف لبنان للبواخر التي ستأتي في الأسابيع المقبلة، ونأمل أن يستمرّ التحسّن لأطول فترة ممكنة”.
ودعا البراكس إلى “التأكّد من تموين محطات الأطراف على كامل الأراضي اللبنانية، وبخاصة في الجنوب والبقاع وعكار”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى