إشكال أمام محطّة للوقود في زغرتا تطور ليأخذ بعدا طائفياً ومناطقياً

اتصل رئيس بلدية زغرتا- اهدن برئيس بلدية طرابلس الدكتور، وجرى التأكيد على أن "ما يجمع بين المدينتين تاريخيا ووطنياً واجتماعياً وتجاريا لن ينال منه إشكال عابر

لبانون عاجل

بحسب الوكالة الوطنية، حصل إشكال فردي في زغرتا أمام محطة وقود بين عائلة طرابلسية وصاحب المحطة على خلفية اجتياز الصف المخصص لتعبئة البنزين، ما لبث أن تتطور الى تضارب وتلاسن وشتائم عملت القوى الامنية على فضه. وبنتيجته بدأت حملات مغرضة على صفحات التواصل الاجتماعي لتكبير الحادث ومنحه بعدا مناطقياً وطائفياً.

وعليه، اتصل رئيس بلدية زغرتا- اهدن “انطونيو فرنجية” برئيس بلدية طرابلس الدكتور “رياض يمق”، وجرى التأكيد على أن “ما يجمع بين المدينتين تاريخيا ووطنياً واجتماعياً وتجاريا لن ينال منه لا إشكال عابر ولا تلاسن انفعالي على محطة وقود”.

وأكد الطرفان أن “متانة الجيرة وعمق علاقات الاخوة والمودة بين طرابلس وزغرتا لا تهزها شائعات تحريضية على مواقع التواصل الاجتماعي”، ودعوا الى “وقف كلام الفتن المغرضة على صفحات التواصل الاجتماعي والى عدم تضخيم حادثة سطحية تحصل بين ابناء البيت الواحد زمن الضغوطات الكثيرة لدى مختلف الفئات الشعبية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى