الوضع يقف على”رجل و نص”

أبرز ما جاء في أسرار الصحف اللبنانية ،اليوم السّبت ٧/٨/٢٠٢١

صحيفة البناء

ـ خفايا

قالت مصادر متابعة للوضع داخل الكيان إنّ كلّ القادة السياسيين والعسكريين ألغوا أيّ التزامات مساء اليوم في موعد إطلالة الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، ووصفت الوضع بالوقوف على «رجل ونص» الذي دعاهم السيد نصرالله إليه بانتظار عمليات المقاومة.

ـ كواليس

اعتبرت مصادر أوروبية أنّ فرنسا تدافع عن موقعها في قيادة الوضع الدولي الغربي والعربي في لبنان ولو كانت تعلم أنّ ذلك ستكون نهايته الفشل لأنّ الحلّ لن يكون إلا برعاية أميركية سعودية تقوم على التوصل الى تفاهم مع إيران تحفظ بعض المصالح لفرنسا…

صحيفة الجمهورية

ـ إعتبر مسؤول كبير أن مسؤولاً آخر يتمتّع بأخلاقيات «ولن يحتجز ملفاً حسّاساً كما فعل سلفه».

ـ أظهرت تحقيقات حول حادثة خطيرة جرت في الأيام الأخيرة أن لا أبعاد خارجية تقف خلفها خلافاً لما جرى ترويجه عبر بعض المنصات الإعلامية والسياسية.

ـ لاحظت أوساط سياسية أن الخوف من تهاوي إتفاق الطائف في حال عدم تشكيل الحكومة سيؤدي إلى مرونة تساعد على ولادتها.

صحيفة اللواء

ـ همس

التقت التقارير المتعلقة بالتصعيد جنوباً، على أن الأولوية لضبط الوضع، وعدم الذهاب إلى التصعيد!

ـ غمز

وفقاً لمطلعين فإن قوة سياسية ليست بوارد التنازل، ولكن من الممكن الاقدام على خطوة تدفع باتجاه إصدار المراسيم الحكومية.

ـ لغز

أثرت عمليات القصف المعادي سلباً على حجوزات السفر إلى بيروت، وسرّعت بتقديم حجوزات المغادرة.

صحيفة النهار

ـ مبلغ ضخم

لا تزال أوساط خبيرة ومعنية بملفات مالية تستغرب كيف تجاهلت السلطة الرسمية والوزارات المعنية كشف حاكم مصرف لبنان رياض سلامة المبلغ الضخم لتمويل استيراد المحروقات واستمرت ازمة المحروقات بل تفاقمت وازدادت سوءا؟

ـ ضجة سياسية…

عُلم أنّ أحد أبرز المقربين في السابق إلى مرجع رئاسي، هو على وشك إصدار كتاب عنوانه كافٍ لإحداث ضجة سياسية في البلد لما يكتنزه من معلومات.

ـ خوفاً من نزوح…

عُلم أنّ زعيماً عربياً أثار في لقائه مع الرئيس الأميركي جو بايدن مسألة مدينة سورية ما زالت تشهد حرباً خوفاً من نزوح باتجاه بلاده وإمكانية حدوث اضطرابات أمنية.

 صحيفة نداء الوطن

ـ قامت وزارة المالية بنقل الاعتمادات اللازمة لتسديد قيمة عقد المصالحة مع شركة alvarez and marsal المكلفة بالتدقيق المالي الجنائي في مصرف لبنان، مما يثير التساؤل حول امكانية استمرارها في تنفيذ العقد بعد تسديد مستحقاتها.

ـ يتردد ان تقارير تظهر ان مجموعات من المجتمع المدني قد حصلت خلال السنة المنصرمة من هيئات دولية على أموال بملايين الدولارات من دون ان يتبين كيفية صرفها.

ـ يتردد ان طريقة الاستفادة من البطاقة التمويلية ستكون بالدولار وفي حال تعذر ذلك سيكون وفق سعر السوق الموازي كون مصرف لبنان يرفض ان تدفع بالدولار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى