ما تأثير الاتصال الفرنسي- الإيراني على لبنان؟

إليكم أبرز ما جاء في أسرار الصحف اللبنانية اليوم الأربعاء

البناء:

-كواليس

تقول مصادر فرنسية انّ الاتصال الذي أجراه الرئيس إيمانويل ماكرون بالرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي يشكل نقطة بداية للعودة الى مفاوضات فيينا الخاصة بالملف النووي، وقد تمّ بالتشاور مع سائر الحلفاء وفي مقدّمتهم الرئيس الأميركي…

خفايا

قال مصدر مالي انّ المبالغ التي تمّ تحقيقها كأرباح صافية لحساب كبار التجار ومن يقاسمهم من النافذين منذ بدء سياسة الدعم يزيد عن خمسة مليارات دولار، وهذا سبب كاف لعدم البحث برفع الدعم المفتوح لحساب تنظيم يضمن حصره بالمستحقين.

نداء الوطن:

-خفايا

– اعتبرت اوساط في “التيار الوطني الحر” ان اسناد حقيبة الطاقة للثنائي الشيعي يستوجب تطبيق المداورة في حقيبة المالية، كما ان احتفاظ الثنائي بحقيبة المالية يرتّب استثناء الطاقة من المداورة.

– تبين ان الوسيط الفرنسي المكلف بمتابعة الشأن اللبناني يضطر الى ابلاغ مضمون مواقفه لمختلف الاطراف المعنية لتجنب تحريف مواقفه بصورة مقصودة او غير مقصودة.

– خلصت المشاورات المتعلقة برفع الدعم الى ضرورة تحديد سعر صرف خاص لاستيراد المحروقات لا يقل عن اربعة عشر ألف ليرة للدولار الواحد، بالاضافة الى موافقة استثنائية من رئيسي الجمهورية والحكومة لاستدانة الدولة من مصرف لبنان ما يكفي لاستيراد المحروقات على هذا السعر لغاية نهاية العام.

اللواء:

-همس

استبعد دبلوماسي لبناني أن يكون للاتصال الفرنسي – الإيراني أي تأثير إيجابي على مساعي تأليف الحكومة..

-غمز

نأى فريق سياسي بنفسه عن نقاشات التأليف، في إشارة تحمل في طياتها اعتراضاً سلبياً على الآليات والمطالبات.

-لغز

ابتكر لصوص المحروقات طرائق جديدة، في سرقة البنزين والمازوت عبر آلياتهم، بوسائل غريبة وعجيبة!

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى