مصر تكرّم سمير غانم بعد اشهر على رحيله

قدم الراحل أكثر من 300 عمل فني

بعد مرور 3 أشهر على وفاة الفنان المصري سمير غانم، وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي بإطلاق اسم الراحل على الكوبري الجديد عند محور محمد نجيب بمنطقة شرق القاهرة والمتقاطع أعلى الطريق الدائري.

وكان الموت قد غيّب الفنان المصري سمير غانم في مايو/أيار الماضي عن عمر يناهز الـ 84 عاما، بعد مروره بأزمة صحية نتيجة إصابته بفيروس كورونا المستجد دخل على إثرها العناية المركزة.

والفنان القدير من مواليد يناير عام 1937، تخرج في كلية الزراعة بجامعة القاهرة، في بداية مشواره كوّن مع  جورج سيدهم والضيف أحمد، فرقة “ثلاثي أضواء المسرح”، تلك الفرقة التي لمعت بشدة وتمكنت من جذب الانتباه، وقدمت العديد من الأعمال المسرحية والسينمائية الناجحة للغاية، ومازال الجمهور مرتبطا بها حتى اللحظة.

وبعد رحيل الضيف أحمد، استمر سمير غانم بصحبة جورج سيدهم، حيث قدما معا عددا من المسرحيات كان أبرزها مسرحية “المتزوجون”.

كما لم يتوقف سمير غانم عن العطاء، بل استمر وحده نجما من نجوم الكوميديا، وقدم الفوازير والاستعراضات، والشخصيات التي لاقت استحسان الجمهور.

قدم الراحل أكثر من 300 عمل فني آخرها ظهوره في مسلسل “بدل الحدوتة تلاتة” بصحبة ابنته دنيا سمير غانم، فيما كان ظهوره الأخير على الشاشة خلال شهر رمضان من خلال حملة إعلانية شارك فيها إلى جوار زوجته الراحلة أيضاً دلال عبد العزيز وابنته إيمي سمير غانم.

يشار إلى أن الراحل كان عانى قبل وفاته من أزمة طالت وظائف الكلى بسبب الفيروس، ما أدى إلى تدهور الوظائف الحيوية، ومن ثم وضعه على أجهزة التنفس الاصطناعي إلى أن توفي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى