الصين ترفض إجراء تحقيق بشأن كورونا على اراضيها

رفضت الصين اليوم دعوة أطلقتها منظمة الصحة العالمية لإجراء تحقيق جديد على أراضيها للبحث عن أصل كوفيد-19، مؤكدة “ضرورة اتباع نهج علمي وليس سياسيا”، بحسب ما افادت وكالة “فرانس برس”.

بعد أن كانت قد اقترحت منظمة الصحة العالمية هذا الشهر إجراء مرحلة ثانية من الدراسات حول أصول فيروس كورونا في الصين على أن يشمل ذلك عمليات تدقيق للمختبرات والأسواق في مدينة ووهان، وطالبت السلطات بالتحلي بالشفافية.

وقال نائب وزير الخارجية الصيني، ما تشاوتشو :”نعارض تسييس البحث عن الأصول والتخلي عن التقرير المشترك بين الصين ومنظمة الصحة العالمية الذي نشر بعد زيارة الخبراء الدوليين في كانون الثاني إلى ووهان، نحن ندعم بحثا يعتمد على العلم”.

وقال تسنغ يي شين نائب رئيس لجنة الصحة الوطنية للصحفيين “لن نقبل خطة تعقب الأصول تلك لأنها تستخف في بعض النواحي بالمنطق وتتحدى العلم”.

وكان المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيادروس أدهانوم قد قال، في وقت سابق هذا الشهر، إن التحقيقات في أصول جائحة كوفيد-19 في الصين تواجه العراقيل بسبب نقص البيانات الأولية عن بدايات انتشار الفيروس هناك. وكرر المسؤول الصيني موقف بلاده بأن بعض البيانات لا يمكن تقديمها بالكامل بسبب مخاوف تتعلق بالخصوصية. وأضاف أن الصين تعارض تسييس القضية. ولا يزال منشأ الفيروس محل خلاف بين الخبراء.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى