أهالي شهداء المرفأ: لتحقيق العدالة لأبنائنا

تجمع أهالي شهداء المرفأ أمام قصر العدل، دعما للمحقق العدلي القاضي طارق بيطار، وهم يحملون صور اعضاء الهيئة العليا لمحكمة التمييز، مطالبين بتحقيق العدالة لابنائهم.

وتحمل الوقفة الإحتجاجية التي ينفذّها أهالي ضحايا مرفأ بيروت ثلاثة عناوين أساسية نعم لتثبيت المحقق العدلي طارق بيطار ولإستعجال البت في طلبات الردّ ولا لممارسة الضغوط على قضاة محكمة التمييز.

وصرّح أهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت من أمام قصر العدل في بيان أن “بعد مرور أشهر على عرقلة للتحقيق لم نرَ أمامنا سوى مشهد من شربكة قضائية واضحة بعيدة عن الملف الأساس.”

وأضاف البيان:” نقول لمن وقف بوجه التحقيق لقد ارتكبتم جريمة أخرى بحقنا وحق شهدائنا ولن يرحمكم التاريخ ونحن مستمرون لمحاسبة من اقترفت يداه جرماً ونطالب المعنيين بالقيام بواجباتهم القضائية والوظيفية.”

وختم:” سئمنا الانتظار وكفاكم متاجرة بدماء شهدائنا وحان وقت كي يأخذ القضاء قراره ليستمر التحقيق ونصل للحقيقة المرجوّة.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى