مع ارتفاع أسعار المحروقات، ما الجديد عن تعرفة النقل العام ؟

المصدر: جريدة الأنباء الالكترونيّة

مع ارتفاع أسعار المحروقات تتجه الأنظار إلى قطاع النقل العام، والتعرفة التي سترتفع حكماً إذا لم يتم اتّخاذ إجراءات تحول دون ذلك.

لفت رئيس اتحادات النقل البري، بسام طليس، لجريدة “الأنباء” الإلكترونية إلى أنّ، “ارتفاع أسعار المحروقات يؤثّر بشكلٍ مباشر على عمل النقل البري، وعليه نحن على موعد مع رئيس الحكومة نهار الثلاثاء لبحث الموضوع، خاصةً وأنّه قد سبق ووافق على دعم قطاع النقل بموضوع المحروقات وفق دراسة أعدّها قطاع النقل البري، وأبلغني وزير الأشغال موافقة رئيس الحكومة على الاقتراح الذي أعددناه”.

وأوضح طليس أنّ، “الاقتراح يقضي باعتماد تسعيرة خاصة للسائقين. لكن حتى الآن لا يوجد تنفيذ لهذه الموافقة. ونحن الأولوية لدينا تنفيذ الاقتراح، لأننا لا نريد زيادة الأعباء على السائقين. واليوم، للأسف، هناك فلتان بكل القطاعات، وهذا الفلتان يسري على التعرفة بعد زيادة أسعار المحروقات”.

وقال طليس: “إذا لم تتم الموافقة على اقتراح توحيد سعر المحروقات تكون الحكومة هي المسؤولة عن رفع التعرفة. ونحن بعد اجتماعنا مع رئيس الحكومة سنبني على الشيء مقتضاه، ونحن كنا قد دعينا إلى تحركٍ في 7 تموز، وسنجتمع بوزير الأشغال، وإذا لم نصل إلى نتيجة، سنعقد اجتماعاً، ونعدُّ دراسة لزيادة التعرفة، ولتتحمل الحكومة المسؤولية”.

ولاحقاً، أصدرت اتحادات ونقابات قطاع النقل البري في لبنان بياناً أعلنت فيه تأجيل الإضراب، كشفت عن واللقاء الذي سيجمع دياب بطليس.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى