الغزو الروسي يسبب إرتفاع بأسعار النفط أكثر من ٥٪

ارتفع سعر برميل خام غرب تكساس الوسيط أكثر من ستة في المئة، اليوم الاثنين، بينما ارتفع سعر برميل برنت أكثر من خمسة في المئة في ظل تزايد قلق الأسواق حيال حصول أزمة طاقة إثر فرض عقوبات غربية جديدة على موسكو في أعقاب غزوها لأوكرانيا.

وارتفعت عقود خام غرب تكساس الوسيط 6,27% إلى 97.33 دولارا، بينما ارتفعت عقود خام برنت 5,24% إلى 103.06 دولارات.

وقالت الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي إنهما سيستبعدان بعض المصارف الروسية من نظام سويفت للتعاملات المصرفية، وإنهما سيفرضان عقوبات خصوصا على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووزير خارجيته سيرغي لافروف. كذلك حظرا أي تعاملات مع المصرف المركزي الروسي.

والأحد حذرت دول مجموعة السبع، كندا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا واليابان وبريطانيا والولايات المتحدة، من أنها ستتخذ «إجراءات أخرى» تضاف إلى العقوبات التي أعلنت سابقا إذا لم توقف روسيا عملياتها العسكرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى