حاكم نيويورك يُتّهم بالتّحرش و بايدن يدعوه للإستقالة

دعا الرئيس الأميركي جو بايدن، الثلاثاء، الحاكم الديمقراطي لولاية نيويورك أندرو كومو، إلى الاستقالة، بعد نشر تحقيق يتّهمه بسلسلة من أعمال التحرّش الجنسي بعدد من النساء.

و في هذا السياق ،أعلنت المدعية العامة لنيويورك ليتيسيا جيمس، الثلاثاء، أن حاكم الولاية أندرو كومو “تحرش جنسيا بالعديد من النساء”، بينهن موظفات.

ويذكر هذا التقرير المثير، تفاصيل اتهامات 11 امرأة ترسم صورة “مزعجة جدّاً لكنّها واضحة” لنمط من سلوك مسيء مارسه الحاكم وكبار موظفيه، وفق جيمس.

ولم يتّضح ما إذا كان سيواجه كومو محاكمة جنائيّة، فيما أشارت المدعية العامة إلى أنّ التحقيق كان “مدنيّاً بطبيعته”.

وفور صدور التقرير، أصدر كومو بياناً  ينفي فيه كلّ تلك المزاعم قائلاً : “أوّلاً، أريدكم أن تعلموا منّي مباشرة أنني لم ألامس أيّ شخص بشكل غير لائق ولم أدل بتعليقات جنسيّة غير لائقة”.

وأضاف: “أنا أبلغ 63 عاما. لقد عشت كامل حياتي أمام الرأي العام. هذا ببساطة ليس ما أنا عليه. وهذا ليس ما كنت عليه في أي وقت من الاوقات”.

وأوضح كومو أنه نشر ردا على كلّ اتهام وجّهته النساء ضدّه على موقعه الإلكتروني، مضيفا: “رجاء، خذوا الوقت الكافي لقراءة الحقائق ثم اتخذوا قراركم”.

وأشار إلى أن الاستقالة غير واردة، قائلا: “ما يهمني في نهاية اليوم هو إنجاز أقصى ما يمكنني القيام به من أجلكم (…) وهذا ما أفعله كل يوم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى