الإتحاد الأوروبي يدرس وضع حد أقصى لسعر الغاز الطبيعي

قالت ميشتيلد وورسدويرفر كبير مسؤولي الطاقة في الاتحاد الأوروبي إن الاتحاد يدرس القيام بخطوات غير مسبوقة في سوق الطاقة، بما في ذلك فرض حدود أقصى للأسعار وتقليل الطلب على الطاقة، وفرض ضرائب أرباح استثنائية على شركات الطاقة التي حققت مكاسب كبيرة نتيجة ارتفاع الأسعار، في الوقت الذي يتضرر فيه الاقتصاد والمستهلكون.
ونقلت وكالة بلومبيرغ للأنباء عن وورسدويرفر القول إن خفض روسيا لإمدادات الغاز الطبيعي إلى أوروبا أدى إلى ارتفاع أسعار الطاقة لمستويات قياسية مما دفع الاقتصاد الأوروبي نحو الركود، في الوقت الذي تستعد فيه القارة لمزيد من الاضطرابات في سوق الطاقة خلال موسم الشتاء الذي يشهد ذروة الطلب على الغاز الطبيعي.
وقالت وورسدويرفر أمام أعضاء لجنة السياحة في البرلمان الأوروبي اليوم الخميس إن المفوضية، وهي الذراع التنفيذية للاتحاد، ستقدم خطة ملموسة بشأن الطاقة في وقت لاحق من الشهر الحالي. وتعتزم أورزولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية تقديم تصور للإجراءات خلال كلمتها السنوية يوم 14 أيلول/سبتمبر الحالي.
وقالت وورسدويرفر “ندرك أن الأسعار تؤثر على المستهلكين الضعاف لذلك علينا مساعدتهم”، مضيفة أن التأثير يتمدد من المستهلكين متوسطي الدخل إلى الصناعة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى